الرئيسية » معلومات عن البلدة

معلومات عن البلدة

kahale

لمحه عامة عن بلدة الكحالة
الكحّـالـه بلدة عريقة واسمها التاريخ مجدًا وزادها العنفوان شموخًا والصلابة بطولة. اتخذتها شعوب الحضارات القديمة محطة أولى في رحلاتها الدينية

والتجارية بين بيروت وبعلبك

فيها أقام الموارنة، منذ مطلع عهدهم، ومنها هُجّروا، قسرا، طوال عهد المماليك، وإليها عادوا، في بداية القرن السادس عشر، فعمّروها وأعادوا بناء كنيسة مار الياس القديمة القائمة على شير صخري مشرف على بيروت والبحر الأبيض المتوسط

الكحّـالـه قلب الوطن، إذ تقع في وسط خريطة لبنان، وهي تربض على الطريق الدولية بين بيروت ودمشق على كتف العاصمة بيروت، وتُمسك بحكم موقعها بمفتاح بوّابة الجبل وترفرف بظلالها حاضنة وحامية العاصمة ومؤسّساتها الشرعية

اسم الكحّـالـه

تتعدّد الآراء وتتباين التفاسير حول أصل كلمة ” كحّـالي ” أو ” كحّـاله “. فهناك تفسير شعبي رائج يربط اسم ” كحّـاله ” بجذر عربي ثلاثي ” كحل “، ومنه تشتقّ صيغة مبالغة ” كحـّاله ” لاعتقاد شائع بأن أمرأة كانت، قديما، في هذه البلدة، تتعاطى بيع الكحل أو تكحّل العيون
أما الرأي الآخر والتفسير العلمي لإسم ” كحـالي ” فهو أن الاسم ليس عربيًّا بل سريانيٌّ وذلك يعود لسببين
أولا : ظهرت بلدة الكحّـالـه ، في أوائل عهود الحضارة الكنعانية، كمحطة تجارية تربط مدن الساحل اللبناني، وبخاصة بيروت، بالداخل البابلي والأشوري والأموري
ثانيا : كانت اللغة السريانية لغة سكان المنطقة، قديما، بين الفترة الممتدّة من القرن السادس حتى بداية القرن الرابع عشر، عندما احترقت الكحّـالـه حوالي العام 1307م. على يد المماليك وذلك في حريق ” كسروان القديم ” وقسم كبير من الشوف وجروده
تتألف كلمة ” كحـالي “، بالسريانية، من فعل واسم وضمير متّصل، كالآتي
كْحُا : فعل ثلاثي يعني نَفَخَ أو تنفّس، وهنا، لاتّصاله باسم مضاف، جُزم آخرهُ بالسكون على حرف الحاء، وأصبح : كِحْ
إيل : إسم ثلاثي يعني الإله الكنعاني ” إيل “، وهنا، للتّرخيم، أصبح : إلْ
ي : ضمير المتكلّم المتّصل المفرد، للدلالة على أن الإله إيل هو إلهي
وهكذا يصبح تفسير معنى اسم ” كحّـالي “، السرياني الأصل، ” نفخة إيل ” أو ” نفس إي
ويعزّز هذا التفسير موقع الكحّـالـه الجغرافي الذي يشكّل واديًا متصاعدًا بدءًا من ” الشحّار ” غربي البلدة، وصولا الى ” الرجوم “، شرقا، حيث تتزايد سرعة الرياح تشبُّهًا بِنَفَس الإله إيل


موقعها

تقع بلدة الكحّـالـه على سفح جبليّ منحدر من أجمل تلال لبنان، وترتفع صعودًا بين 300 و700 متر عن سطح البحر الأبيض المتوسّط ، تشرف على العاصمة بيروت وتبعد عنها حوالي 13كلم، وهي تتبع قضاء عاليه في محافظة جبل لبنان، وتبعد عن مركز المحافظة “بعبدا” حوالي 7 كلم وعن مركز القضاء “عاليه” حوالي 4 كلم

حدودها

من الغرب  : الجمهور وحارة الستّ
من الشمال : عاريّا
من الشرق   : عاليه
من الجنوب  : بسوس ووادي شحرور

مساحتها

تبلغ مساحة بلدة الكحّـالـه العقارية، في المسح العام الذي أجري عام 1940، 1.945.085م2 مليون وتسعماية وخمسة وأربعين ألفا وخمسة وثمانين مترا مربعا
نطاقها العقاري والبلدي : يتألف النطاق العقاري لبلدة الكحّـالـه ، حسب مسح العام 1940، من 1255 عقارا ويشغل ست خرائط من رقم 1 الى رقم 6
وفي نهاية العام 1996، أصبح هذا النطاق العقاري يتألف من 1499عقارا بسبب أعمال الفرز والضمّ للعقارات
أما النطاق البلدي الكحّـالـه فيتألف من النطاق العقاري المذكور أعلاه بالإضافة الى ما يقارب الخمسماية عقار في منطقتي عاليه”خريطة رقم 20و21و22″ وعاريا “خريطة رقم 8و9″. ليصبح المجموع العام للنطاق البلدي في الكحّـالـه حوالي الألفي عقار
ميزاتها الطبيعية

تتميّز الكحّـاله بمناخها المتوسطي الذي يسمح بالسكن فيها على مدار السنة، كما تتميّز بثروتها المائية، إذ كثرت فيها الينابيع والعيون، التي زادت في جمال مناخ البلدة ورونق الطبيعة… هاذان الميزتان مضافا إليهما ميزة وجودة وتنوّع تربتها، أدت إلى تنوّع المزروعات الناجحة والتي تصدّرت الأسواق اللبنانية من حيث الجودة لا سيّما خيار الكحّـاله المشهور

مواقعها الأثريَّة

لا يزال هناك بعض هياكل البيوت القديمة ومن بينها هيكل طاحون قمح أثري قديم يعود إلى القرن السادس عشر؛ ويسعى المجلس البلدي الخالي إلى عادته مَعلَمًا أثريًّا وتاريخيًّا وسياحيًّا